تقارير المباريات

كأس QSL – المجموعة الثانية – مباريات الجولة الخامسة

11/01/2019

كأس QSL – المجموعة الثانية – مباريات الجولة الخامسة


Alt

 

أقيمت مباريات الجولة الخامسة والأخيرة لحساب المجموعة الثانية لدور المجموعات من بطولة كأس QSL، مساء يوم الجمعة الموافق 11 يناير 2019، والتي أسفرت نتائجها عن تحديد الترتيب النهائي لفرق المجموعة والتي تأهل أربعة أندية منها إلى الدور ربع النهائي بعد الجولة الرابعة، وقبل مباريات الجولة الخامسة والأخيرة.

 

وشهدت مباريات الجولة الخامسة، فوز الشحانية على السيلية بهدف دون رد، وتعادل الخور مع الريان بهدفين لكل منهما، وفوز الأهلي على السد بثلاثة أهداف دون رد.

 

وقد حل الريان في المركز الأول برصيد 13 نقطة، وخلفه الخور ثانياً برصيد 11 نقطة، ثم الأهلي ثالثاً برصيد 9 نقاط، والسد رابعاً برصيد 5 نقاط، وهذه الفرق التي حسمت تأهلها إلى المرحلة القادمة عن المجموعة، في حين فقد ودع كل من الشحانية صاحب المركز الخامس برصيد 3 نقاط، والسيلية صاحب المركز السادس والأخير برصيد نقطة واحدة.

 

بذلك وحسب نظام البطولة، ففي الدور ربع النهائي (دور الثمانية)، سيلعب أول المجموعة الثانية مع رابع المجموعة الأولى، وثاني المجموعة الثانية مع ثالث المجموعة الأولى، وثالث المجموعة الثانية مع ثاني المجموعة الأولى، ورابع المجموعة الثانية مع أول المجموعة الأولى.

 

إلى تفاصيل مباريات الجولة الخامسة لحساب المجموعة الثانية:

السيلية 0 – 1 الشحانية

حقق فريق الشحانية فوزاً معنوياً على غريمه السيلية بهدف دون رد في المباراة التي جرت على ملعب عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل، سجل هدف المباراة الوحيد أيوب مشهور في الدقيقة 72 من عمر اللقاء.

 

بهذه النتيجة والتي كانت بمثابة تحصيل حاصل بعد أن ودع الفريقين البطولة منذ الجولة الماضية، فقد رفع الشحانية رصيده إلى 3 نقاط في المركز الخامس، بينما تجمد رصيد السيلية عند نقطة واحد في المركز السادس والأخير.

 

المباراة جاءت متوسطة المستوى وشهدت حالة من الحذر من الجانبين لذلك انحصر اللعب في وسط الملعب رغم الأفضلية النسبية لفريق السيلية في الاستحواذ على الكرة.

 

الشوط الثاني شهد تحسن طفيف في الأداء بعد أن بدأ الشحانية في تنظيم صفوفه حتى نجح في التسجيل عن طريق اللاعب أيوب مشهور في الدقيقة 72 من تسديدة متقنة بيسراه من على حدود منطقة بعد تمريرة نموذجية من زميله عبد الرحمن ناجي.

 

حاول السيلية تعديل النتيجة وإدراك التعادل في الدقائق التالية لكن دون حدوث تغير حتى أطلق الحكم صافرة نهاية أحداث الشوط الثاني والمباراة بفوز الشحانية بهدف في نهاية مشوار الفريقين في بطولة كأس QSL هذا الموسم.

Alt

الخور 2 – 2 الريان

في مباراة أخرى، تعادل ناديي الخور والريان بهدفين لكل منهما في المباراة التي استضافها استاد حمد بن خليفة بالنادي الأهلي.

 

سجل للخور أحمد المهندي في الدقيقتين 25 و69، وللريان سيبستيان سوريا في الدقيقة 44، ولوكا في الدقيقة 89 من عمر المباراة.

 

ورفع الريان رصيده إلى 13 نقطة واحتفظ بصدارة المجموعة، وظل الخور في المركز الثاني برصيد 11 نقطة.

 

جاءت المباراة قوية من بدايتها رغم ضمان الفريقين التأهل إلى دور ربع النهائي قبل الجولة الخامسة، وشهدت محاولات جيدة من الفريقين من أجل الوصول إلى الشباك، وكانت البداية للخور بالهدف الأول من تمريرة وصلت إلى أحمد المهندي الذي انفرد وسددها في المرمى، لتزداد المباراة قوة من الجانبين، حيث ضغط الريان لإدراك التعادل وحاول الخور خطف هدفاً ثانياً.

 

في الدقيقة قبل الأخيرة من الشوط الأول وبعد عدة محاولات ريانية تصل الكرة إلى لوكا في اليسار مررها عرضية تجد سيبستيان سوريا الذي أكملها داخل الشباك.

 

ظل الصراع مستمراً في الشوط الثاني بين الفريقين، ورغم تفوق الريان هجوميا إلا أن الخور كان المتقدم أيضاً بالهدف الثاني وسجله أحمد المهندي صاحب الهدف الأول والذي تهيأت أمامه كرة بعد ركنية قابلها وسط الزحام داخل الشباك في الدقيقة 69.

 

اندفع الريان وراء الهجوم بكل لاعبيه وسنحت له العديد من الفرص أهدرها، حتى جاء لوكا واستغل عرضية عبد الرحمن الحرازي من اليمين وأكملها داخل الشباك، لتنتهي المباراة بالتعادل بين الفريقين بهدفين لكل منهما.

Alt

الأهلي 3 - 0 السد

في المباراة الثالثة، تمسك الأهلي بمركزه الثالث بانتصاره على السد بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة التي جرت على استاد حمد بن خليفة بالنادي الأهلي، وسجل الأهداف محسن اليزيدي في الدقيقة 14، ومحمد مونتاري في الدقيقة 26، وعلي فريدون في الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الثاني.

 

ورفع الأهلي رصيده إلى 9 نقاط في المركز الثالث، وظل السد رغم الخسارة في المركز الرابع برصيد 5 نقاط.

 

خاض الأهلي المباراة بكامل صفوفه وبعض محترفيه وهم الهولندي نيجيل دي جونج والإيراني محمد رضا والمغربي محسن متولي، كما اعتمد على لاعبيه الأساسيين، فيما اعتمد السد على تشكيل من لاعبيه الشباب.

 

وفرض الأهلي سيطرته على مجريات اللعب منذ بداية المباراة واستطاع بعد 14 دقيقة من تسجيل الهدف الأول من كرة مررها محسن متولي من اليسار وصلت إلى محسن اليزيدي انفرد وسدد في الشباك.

 

وواصل الأهلي التفوق والسيطرة وأهدر الكثير من الفرص أمام المرمى، وفي الدقيقة 26 ومن كرة عرضية مررها اليزيدي تصل إلى محمد مونتاري داخل المنطقة يكملها بسهولة داخل الشباك.

 

وواصل الأهلي التفوق والسيطرة في الشوط الثاني وأهدر الكثير من الفرص السهلة، وحاول شباب السد مجاراة منافسهم القوي وحاولوا الوصول إلى مرماه لكن المهمة كانت صعبة.

 

وسنحت فرصة جيدة للسد لتقليص الفارق من كرة وصلت سعود النصر داخل المنطقة صدها الحارس وارتدت إلى رامي سهيل عند نقطة الجزاء سددها قوية ترتطم بأسفل القائم وترتد إلى داخل الملعب في الدقيقة 70.

 

وبعد أن أهدر العديد من الفرص يقتنص الأهلي الهدف الثالث في الدقيقة 90 بنفس السيناريو ومن كرة عرضية مررها بارو صديقي من اليمين تجد علي فريدون يكملها داخل الشباك.