تسليط الضوء

دوري نجوم QNB موسم 2018- 2019: السيلية.. ثبات واستقرار ونتائج مميزة

11/06/2019

دوري نجوم QNB موسم 2018- 2019: السيلية.. ثبات واستقرار ونتائج مميزة


Alt

 

بعد انتهاء الموسم الرياضي 2018- 2019، ستعمل كافة أندية دوري نجوم QNB على تفادي السلبيات والثغرات التي ظهرت خلال الموسم لتفاديها في الموسم الجديد 2019- 2020.

 

وفي إطار تغطية بطولة الدوري للموسم المُنتهي، سيستعرض موقع مؤسسة دوري نجوم قطر وخلال حلقات متتالية أبرز ما حققه كل فريق طوال مشواره في دوري نجوم QNB للموسم 2018- 2019.

 

السيلية

النتائج التي خرج بها فريق السيلية وما بلغه من ترتيب بالقائمة في دوري نجوم QNB خلال الموسم 2018- 2019 لم تأت من فراغ أو بطريق الصدفة، بل من خلال عمل ومثابرة واجتهاد، وقبل ذلك الاستقرار الفني الذي حرصت عليه الإدارة عبر استمرار المدرب سامي الطرابلسي مع الفريق منذ عدة مواسم، وهو ما ساهم في تحقيق نتائج إيجابية ومميزة.

 

حيث استفاد الفريق من حالة الاستقرار خلال الموسم، ومن ثم حقق نتائج رائعة في الكثير من المباريات جعلته ينهي الدوري في المركز الثالث في إنجاز كبير لأول مرة في تاريخ النادي.

 

ومن الاستقرار رسم السيلية شخصيته وهوية الأداء بعناصر جيدة، كما أن الاستقرار على غالبية عناصره من الركائز الأساسية للفريق صنعت حالة من التجانس والانسجام والتوافق في الأداء بين اللاعبين.

 

وفي بداية الموسم ضم السيلية بعض العناصر لتدعيم الصفوف وتقوية خطوط الفريق، حيث تعاقد مع الثلاثي المحترفين الأجانب السوري فهد اليوسف، والبرازيلي مورسيو، إضافة إلى استقطاب الهداف المغربي ولاعب الخريطيات السابق رشيد تيبر كنين، في حين استمر المحترف الجزائري نذير بلحاج.

 

كما ضم السيلية الهداف عبد القادر إلياس لتقوية خط الهجوم، حيث شكل مع رشيد كنين ثنائياً هجومياً قوياً ومميزاً في الفريق، بجانب اللاعبين الآخرين الذين ظهروا بمستوى رائع وكبير طوال الموسم وأبرزهم سعود الخاطر، وعبد الكريم سالم العلي الظهير الأيسر، وحمد العبيدي، ومجدي صديق، ومحمد مدثر، إضافة إلى نذير بلحاج، ورشيد تيبر كنين، وعبد القادر إلياس.

 

ونجح المدرب سامي الطرابلسي في إيجاد توليفة مناسبة من اللاعبين أصحاب الخبرات مع الشباب، وهو ما أضفى الكثير من التميز على شكل وأداء الفريق خلال الموسم، إضافة إلى التكتيك المميز الذي لعب به الجهاز الفني خلال الموسم ونجح من خلاله في تحقيق نتائج جيدة في الكثير من المباريات ومن ثم إنهاء البطولة في المركز الثالث.

 

السيلية ومع نهاية الدوري في أسبوعه الثاني والعشرين، وصل للنقطة 38 احتل بها المركز الثالث خلف السد والدحيل، وذلك من خلال الفوز في 12 مباراة والخسارة في 8 والتعادل في مباراتين، كما سجل الفريق 38 هدف واهتزت شباكه 26 مرة.