أحدث الأخبار - تسليط الضوء

دوري نجوم QNB موسم 2018- 2019: الدحيل خاض أصعب مواسمه

30/05/2019

دوري نجوم QNB موسم 2018- 2019: الدحيل خاض أصعب مواسمه


Alt

 

بعد انتهاء الموسم الرياضي 2018- 2019، ستعمل كافة أندية دوري نجوم QNB على تفادي السلبيات والثغرات التي ظهرت خلال الموسم لتفاديها في الموسم الجديد 2019- 2020.

 

وفي إطار تغطية بطولة الدوري للموسم المُنتهي، سيستعرض موقع مؤسسة دوري نجوم قطر وخلال حلقات متتالية أبرز ما حققه كل فريق طوال مشواره في دوري نجوم QNB للموسم 2018- 2019.

 

الدحيل

خاض الدحيل موسم صعباً أسفر في النهاية عن ضياع اللقب الذي حققه في موسمين متتاليين 2016- 2017 و2017- 2018، حيث أنهى البطولة في المركز الثاني برصيد 50 نقطة، من 15 انتصار و5 تعادلات وخسارتين، وسجل 52 هدفا واهتزت شباكه 17 مرة.

 

وبدأ الموسم الصعب للدحيل برحيل مدربه السابق الجزائري جمال بلماضي الذي حقق معه إنجازا تاريخيا في الموسم 2017- 2018 بالحصول على بطولات: دوري نجوم QNB، وكأس سمو الأمير، وكأس قطر.

 

وتعاقد النادي مع المدرب المعروف التونسي نبيل معلول لقيادة الفريق خلفا لجمال بلماضي.

 

كما بدأ الموسم الصعب بإصابة لاعبين بارزين؛ منهم إسماعيل محمد والذي تعرض لكسر في الساق خلال الأسبوع الأول أمام الشحانية، وكريم بوضيف لاعب الوسط المتميز، إضافة إلى الإصابة التي حرمت الفريق من جهود المحترف التونسي يوسف المساكني والذي كان قد أصيب في نهاية موسم 2017- 2018 بالرباط الصليبي خلال مباراة السيلية في الأسبوع الثاني والعشرين.

 

وقد أثرت هذه التغييرات على الفريق ونتائجه ليس فقط على المستوى المحلي ولكن على المستوى القاري أيضاً، حيث أخفق في مواصلة مشواره الرائع بدوري أبطال آسيا 2018 والذي حقق فيها 9 انتصارات متتالية، قبل أن يخسر في الدور ربع النهائي أمام بيرسبوليس الإيراني ويودع البطولة.

 

كان من الطبيعي أن يتأثر الدحيل بكل هذه العوامل رغم محاولته التماسك والثبات والاستمرار بنفس المستوى والقوة.

 

لم يجر الدحيل أي تغييرات على محترفيه في بداية الموسم، حيث استمر من المدافع البرازيلي لوكاس منديز، ولاعب الوسط الكوري الجنوبي نام تاي هي، والهداف المغربي يوسف العربي، بالإضافة الى استمرار المحترف الجديد البرازيلي أدملسون والذي انضم نهاية موسم 2017- 2018 بدلاً من المساكني.

 

استطاع الدحيل بمرور الوقت والمباريات الوصول إلى صدارة دوري نجوم QNB عقب مباريات الجولة الثامنة، وظل متربعا على الصدارة حتى الجولة الخامسة عشر، والتي أقيمت بعدها المباراة المؤجلة بينه وبين السد من الجولة التاسعة والتي حسمها الزعيم لصالحه 3-1، وهو ما جعل السد يتصدر والدحيل يتراجع.

 

مع توقف الدوري وقبل استئنافه بالجولة السادسة عشر وخلال فترة الانتقالات الشتوية، شهد الدحيل عدد آخر من التغييرات كان أبرزها التعاقد مع المدرب البرتغالي روي فاريا خلفا للتونسي نبيل معلول، والتعاقد مع المدافع المغربي المعروف مهدي بن عطية نجم يوفنتوس الإيطالي بدلا من البرازيلي لوكاس منديز، وأيضاً التعاقد مع النجم الياباني شويا ناكاجيما بدلاً من الكوري نام تاي هي، الذي تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي في إحدى مباريات منتخب بلاده، ليقرر النادي التعاقد مع شويا، فيما انتقل نام تاي هي إلى صفوف السد بداية من الموسم القادم.

 

كما استعاد الفريق مدافعه أحمد ياسر بعد تجربة احترافية في اليابان، ليُشكل مع مهدي بن عطية وبسام الراوي ثلاثي قوي في خط دفاع الدحيل.

 

حاول الفريق مع استئناف الدوري التمسك بآمال اللقب للموسم الثالث على التوالي، لكن المهمة كانت صعبة للغاية خاصة مع تعادله مع السد في لقاء القمة بالقسم الثاني والذي قلص هذه الآمال في الحفاظ على اللقب للموسم الثالث على التوالي.

 

وقد تألق مع الدحيل خلال الموسم عدد من اللاعبين البارزين ومنهم: المعز علي أفضل لاعب وهداف بطولة كأس آسيا 2019، والمدافع القوي بسام الراوي، وكريم بوضيف، والهداف المغربي يوسف العربي، وسلطان البريك، وغيرهم من اللاعبين.